Google Home Mini

Special Price ريال189.00


حالة التوفر :  2


الموديل : Google Home Mini

التفاصيل المختصرة

الدفع عند الاستلام متاح لهذا المنتج Características Marca: Google Línea: Google Assistant Modelo.... عرض المزيد

 
 

الدفع عند الاستلام متاح لهذا المنتج 

Características

Marca: Google
Línea: Google Assistant
Modelo: Home Mini
Descripción del vendedor:
Obtenga ayuda de manos libres en cualquier habitación. Google Home Mini cuenta con la tecnología del Asistente de Google, por lo que puede hacerle preguntas y decirle que haga cosas. Simplemente comience con "Ok Google" para obtener respuestas de Google, afrontar su día, disfrutar de su entretenimiento y controlar su hogar inteligente. Y cuando pides ayuda, puede diferenciar tu voz de los demás para una experiencia más personalizada. Google Home Mini funciona solo o puede tener algunos en la casa, dándole el poder de Google en cualquier lugar.


 

تحكم بالمنزل
في حال كان المستهلك يفكر باستخدام أكثر من مساعد ذكي في منزله، واحد للمطبخ وآخر في غرفة المعيشة فقد يكون Google Home mini هو الخيار المثالي. وتماماً كما ـEcho Dot، يسمح Home Mini وبسرور بالاستفادة من ميزات المنزل الذكي في عدد أكبر من الغرف، 
على سبيل المثال، أنا أملك جهاز Google Home، أضعه في غرفة نومي ليقوم بوظائف التحكم بأضواء غرفة نومي، ويشغل لي الموسيقى التي تساعدني على النوم. ولكن وضعه إلى جانبي في غرفة النوم يعني أنني لا يمكنني الاستفادة منه في غرفة المعيشة، حيث أريد التحكم بالتلفزيون وجهاز Chromecast. أما مع استخدام Google Home Mini اليوم، والذي يعتبر بمثابة قمر صناعي للتحكم، بات بإمكاني أن أضعه في المكانين.
ولكن كجهاز صوت قائم بذاته، فإن Google Home Mini ليس جهازا ينصح به لعشاق الموسيقى مثلاً. يمكن اعتبار مناسباً للاستماع العادي للموسيقى خلال أداء الأعمال أو المهام المنزلية، وليس للاستمتاع الفعلي بالموسيقى، مثل حين يرغب الشخص بالاستماع إلى عزف الكلارينيت الدافئ. للشفافية، لا يمكن القول إن Google Home هو أفضل سماعات الصوت في العالم، ولكن Google Home Mini الجديد أيضاً يفتقر إلى الكثير.
إلا أن مكبر الصوت الصغير الجديد من جوجل يمكنه أن يسمع كل أوامر المستهلك، حتى في ظلّ وجود ضجيج وتشويش، على عكس أجهزة أخرى لا يسعها توضيح الأوامر في حال وجود أصوات أخرى. وفي حال سعى المستهلك إلى رفع الصوت يدوياً وليس عبر الأوامر الصوتية، يمكنه القيام بذلك بسهولة من خلال الضرب بخفة على أطراف الجهاز.
وأيضاً، يستطيع المستهلك مثلاً أن يجمع بين Google Home و Home Mini سوياً، حتى يشغلا الأغنية نفسها. وهذه الميزة مفيدة جداً أثناء تنظيف للأرضية وتوضيب الغسيل. كما أنني وبفضله لست مضطرة إلى تفويت أي ملاحظة أو كلمة واردة في تسجيل صوتي، ولست مضطرة لإنفاق مبالغ كبيرة على شراء مكبرات صوت ذكية للاستفادة من هذه الميزة. قد يكون الجهاز صغيراً، ولكنه مريح وجيد.
بالطبع، عندما يضيف المستهلك جهاز Home Mini آخر إلى منزله، هذا يعني أنه يمنح جوجل المزيد من النفوذ في منزله. وكما Goole Home، فـن Home Mini دائم الجهوزية للانطلاق فور سماعه لعبارات تشغيله ك “حسناً، جوجل” أو “مرحباً جوجل”، مما يجعله مقلقاً بعض الشيء في حال تم وضعه في غرفة النوم أو الحمام. لذا، وكسائر أجهزة Home، يحمل مكبر Home Mini زراً للصمت، مهمته أن يطفئ لاقط الصوت، لذا يمكن للمستهلك أن يضغط هذا الزر عندما يريد تشغيل أو إطفاء الجهاز.

تسهيل الاتصال الهاتفي
يوفر Home Mini الجديد أيضاً ميزات جديدة تدخل لأول مرة على أجهزة Home، إلى جانب ميزة إجراء الاتصالات من خلال استخدام رقم هاتف المستهلك، دون الاضطرار إلى استخدام الآلة. لهذا السبب، وفي حال كان الشخص منهمكا في تحضير الطعام ومضطرا لإجراء اتصال بالشريك ليطلب منه إحضار أغراض إلى المنزل، يمكنه عبر أمر Home Mini أن يجري الاتصال، الذي سيظهر وكأنه صادر عن رقم هاتفه الخاص.
وفي حال فقد المستخدم هاتفه، يمكنه ببساطة أن يطلب من Google Home أن يتصل به، حتى أنه يمكن للجهاز أن يدفع هواتف أندرويد للرنين في حال كانت على وضعية الصامت، إلا أنه لا يمكن أن يتجاوز وضعية الصامت على هواتف آيفون.
يمكنه أيضاً أن يستخدم ميزة البحث من جوجل كنوع من خدمة تحديد الاتجاهات للاتصال بأقرب بائع زهور وغيرها، إلا أنها ليست ميزة شديدة الفعالية، خاصة وأن أقرب بائع ورود قد لا يكون الأفضل. ولكن على الرغم من ذلك، لا يزال بإمكاننا اعتبارها ميزة واعدة، وتظهر بوضوح كيف أن جوجل توظف ذكاءها في هذه الأجهزة.
هذا هو أبعد مدى يمكن أن يصل إليه الأشخاص الذين قد يهتموا بـ Google Home Mini. تعرف جوجل أن سوق الأجهزة الذكية بات مزدحماً، وها هي تضع أجهزتها في المقدمة والوسط لتتفوق.
لهذا، وفي الوقت الذي تتميز فيه أمازون بمجموعة أكبر من الأجهزة، ووصلت آبل إلى مستوى التفوق في الأجهزة الذكية، تعمل جوجل على التركيز على الفعالية والوظائف، ويبدو أنها تنجح بذلك.

تقيمات العملاء

اترك تقييمك